الموفع الرسمى للشيخ شحاته العوجى
 
البوايةالرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلالسيرة الذاتية للشيخدخول

شاطر | 
 

 الخطبة الثانية ( ورضيت لكم الإسلام دينا ) الجزء الثانى

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
shehata elawagy
Admin
Admin
avatar

عدد المساهمات : 229
تاريخ التسجيل : 13/11/2012
الموقع : www.shehataelawagy.lolbb.com

مُساهمةموضوع: الخطبة الثانية ( ورضيت لكم الإسلام دينا ) الجزء الثانى   الجمعة مايو 17, 2013 10:53 pm


الخطبة الثانية ( ورضيت لكم الإسلام دينا )
الجزء الثانى
الحمد لله الذى أكمل لنا ديننا وأتم علينا نعمته ورضى لنا الأسلام دينا . وأشهد أن لاإله ألا الله وحده لا شريك له أرسل رسوله بالهدى و دين الحق ليظهره على الدين كله وكفى بالله شهيدا . وأشهد أن محمدا عبده ورسوله الرحمة المهداة والنعمة المسداة بعثه الله على فترة من الرسل فأقام به الملة العوجاء
وبعثة بالمحجة البيضاء والحنيفية السمحاء لم يقبضه إليه إلابعد أن صار ليلها كنهارها , لا يزيغ عنها إلا هالك . اللهم صل وسلم وبارك عليه وعلى آله وأصحابه ومن تبع هداه إلى يوم الدين .
أما بعد فيأيها الإخوة المسلمون استمعنا فى الخطبة الماضية إلى طرف من عظمة هذا الدين الذى إرتضاه لنا رب العالمين وكلفنا به وعرفنا أنه دين التوحيد الخالص وأنه دن الإيمان الكامل وأنه دين الفطرة النقية ودين السعادة الأبدية ودين العدالة والإخاء والمساواة ودين العفو والصفح والإعراض عن الجاهلين ودين الطهارة والنقاء والصفاء و دين الصلاة والصيام والزكاة و الحج .
ودين الأمر بالمعروف والنهى عن المنكر ودين الصراحة التامة فى القول والعمل ودين الرحمة والشفقة والصلة والصدقة ودين يأمر ببر الوالدين وينهى عن عقوقهما ودين يدعو إلى الجد فى العمل وينهى عن التواكل والكسل ودين يقيم الحد على المعتدى على عرض أو مال أو دم وأنه دين يحترم الحقوق بين الزوجين على أساس من المودة والرحمة .
كل ذلك مع الدليل الصريح والسند الصحيح من كتاب الله وسنة رسوله صلى الله عليه سلم وفى الجزء الثانى نكمل اليوم معالم هذا الدين لعلنا ندرك جميعا عظمة هذا الدين الذى ننتسب إليه ومدى تطبيقنا له وحدود التزامنا به .
أن حقيقة الإيمان تنطوى على المعرفة الصحيحة والقيام بها ولا يقبل إسلام يخلو من اليقين كما لا يقبل إيمان تجرد من الخضوع لرب العالمين (( قالت الأعراب آمنا قول لم تؤمنوا ولكن قولوا أسلمنا ولما يدخل الإيمان فى قلوبكم )) (( ومن يبتغ غير الإسلام دينا فلن يقبل منه وهو فى الآخرة من الخاسرين )).
إن حقيقة الإسلام تتضمن أداء العبادات المطلوبة لأنه تصديق بالله وتنفيذ لأوامره وإن حقيقة الإيمان تنطوى على المعرفة الصحيحة والقيام بجميع الفرائض المطلوبة والإيمان المعتبر هو ما اقترن بالسمع والطاعة وتطهر من الجحود والاستكبار عن أمر الله ((ويقولون آمنا بالله وبالرسول وأطعنا ثم يتولى فريق منهم من بعد ذلك وما أولئك بالمؤمنين )) .
ونتساءل يا - عباد الله – أين الإلتزام والتطبيق لتلك التعاليم وهذه المبادئ وحال المسلمين اليوم يختلف
اختلافا بينا .. إن من معالم هذا الدين أنه يشدد على أخذ الحق من الجناة ولكن كيف وقد باتت الدماء تضيع هدرا بيننا وأصبحنا نتصالح عليها بغير شرع الله و حدوده وحياة الناس اليوم يتهددها الخطر والضياع والله يقول (( ولكم فى القصاص حياة يا أولى الألباب )) .
ومن معالم ديننا أنه ينهى عن الموبقات , فقد نهى على الزنا فقال : (( ولا تقربوا الزنا إنه كان فاحشة وساء سبيلا )) .
ونهى عن شرب الخمر ولعب الميسر فقال (( يأيها الذى آمنوا إنما الخمر والميسر والأنصاب والأزلام رجس من عمل الشيطان فاجتنبوه لعلكم تفلحون )) .
وهو دين ينهى عن الربا قال تعالى : (( يأيها الذين آمنوا اتقوا الله وذروا ما بقى من الربا إن كنتم مؤمنين )) .
وهو دين ينهى عن الغيبة والنميمة قال تعالى : (( ولا بغتب بعضكم بعضا )) (( ويل لكل همزة لمزة )) ..
وهو دين ينهى عن قتل النفس بغير حق قال تعالى : (( ومن يقتل مؤمنا متعمدا فجزاؤه جهنم خالدا فيها
وغضب الله عليه ولعنه وأعد له عذابا مهينا )) .
وهو دين ينهى عن الغش فى الكيل والميزان قال تعالى : (( ويل للمطففين الذين إذا اكتالوا على الناس يستوفون .. الآيات )) .
وهودين ينهى عن أكل مال اليتيم قال الله تعالى :
(( إن الذى يأكلون أموال اليتامى ظلما إنما يأكلون فى بطونهم نارا وسيصلون سعيرا )) .
وهو دين يمقت النفاق ويحذر منه ويحرم الكذب والخيانة والكبر قال تعالى : (( إن المنافقين فى الدرك الأسفل من النار )) وقال تعالى : (( ولهم عذاب أليم بما كانوا يكذبون )) وقال تعالى : (( يأيها الذى آمنوا لا تخونوا الله والرسول وتخونوا أما ناتكم وأنتم تعلمون )) .
وقال تعالى : (( أن الله لا يحب كل مختال فخور )) وقال تعالى : (( إن الله لا يحب المستكبرين )) . وهو دين ينهى عن قول الزور وشهادة الزور جاء فى الحديث الصحيح (( ألا أنبئكم بأكبر الكبائر (( ثلاثا )) قلنا بلى يا رسول الله قال : الإشراك بالله وعقوق الوالدين وشهادة الزور ألاوشهادة الزور وقول الزور وكان متكئا فجلس فمازال يكررها حتى قلنا ليته سكت )) رواه الشيخان .
هو دين الإيمان بالبعث و الجزاء والحساب والثواب والعقاب قال تعالى : (( أفحسبتم أنما خلقناكم عبثا وأنكم إلينا لا ترجعون )) .
(( أيحسب الإنسان أن يترك سدى )) .
(( ونضع الموازين القسط ليوم القيامة فلاتظلم نفس شيئا )) . (( ويوم نسير الجبال وترى الأرض بارزة وحشرناهم ... الآيات )) .
عباد الله ليس الحديث عن الآخرة كلاما أو الحديث عن الجنة والنار كلاما كما يظن السفهاء والماجنون حيث يدعون أنه أمرقد فات أو أنه مجرد حديث يتهامس به الوعاظ فى مواكب الموت .
كلا ثم كلا إن الحديث عن دين يدعو إلى الإيمان بالغيب والشهادة والعمل بمقتضى ذلك .. إن الصدق عند المؤمن طاعة لله وأن الأعمال الصالحة كلها جزء من تعاليم الدين وسلوك المؤمنين .
عباد الله : إن أعداء الإسلام قد عجزوا عن هزيمة المؤمنين فى ميدان الجهاد ولكن لم تعجزهم الحيل عن حربه فى فى عقر داره لهذا دسوا على المسلمين من يصور لهم الدين مجرد كلمة لا تكاليف لها وأن الإسلام أمانى لا عمل معه وفى ظل هذا بات المسلم واليهودى والقبطى يتصاحبون سنين طويلة لا تستطيع أن تميز أحدهم من الآخرفى شئ الكل لايدخل مسجدا ولا يقيم فريضة ولا يحترم لله شعيرة , يشربون الخمر ويأكلون الربا ويفجرون بالأعراض ولم يعد يربط المسلم بالإسلام من المنتسبين إليه إلا اسم يسجل فى شهادة الميلاد .
فاتقوا الله أيها المسلمون واعملوا لدينكم واسعوا لمرضاة ربكم (( واتقوا يوما ترجعون فيه إلى الله ثم توفى كل نفس ما كسبت وهم لا يظلمون )) .
روى البخارى أنه صلى الله عليه وسلم قال : (( ليس الإيمان بالتمنى ولكن ماوقر فى القلب وصدقه العمل وإن قوما غرتهم الأمانى حتى خرجوا من الدنيا ولا حسنة لهم وقالو نحسن الظن بالله وكذبوا لوأحسنوا الظن بالله لأحسنوا العمل )) .

أقول قولى هذا وأستغفر الله لى ولكم
...
الجمعة 7 من شعبان 1429 هـ
8 من أغسطس 2008 م
مسجد أم المؤمنين عائشة – حى الزيتون – بنغازى – ليبيا .
((( الشيخ شحاته محمد محمد العوجى )))
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://shehataelawagy.lolbb.com
 
الخطبة الثانية ( ورضيت لكم الإسلام دينا ) الجزء الثانى
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الشيخ شحاته العوجى :: خطب منبرية و المحاضرات و الدروس مسموعة :: المنبر المقروء ( خطب مكتوبة )-
انتقل الى: