الموفع الرسمى للشيخ شحاته العوجى
 
البوايةالرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلالسيرة الذاتية للشيخدخول

شاطر | 
 

 الأقصى جريح والقدس فى مهب الريح

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
shehata elawagy
Admin
Admin
avatar

عدد المساهمات : 241
تاريخ التسجيل : 13/11/2012
الموقع : www.shehataelawagy.lolbb.com

مُساهمةموضوع: الأقصى جريح والقدس فى مهب الريح   الخميس ديسمبر 07, 2017 4:06 pm

الأقصى جريح والقدس فى مهب الريح
 
       (( يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا كُونُوا أَنصَارَ اللَّهِ .... )) نداء من الله وليس شعارا نشكل به حزبا أو نكون به جماعة وإنما هو دعوة من الله لكل المؤمنين فى مشارق الأرض ومغاربها بأن ينصروا دين الله وأن يردوا العدوان عن الإسلام وهو القائل سبحانه (( إِن تَنصُرُوا اللَّهَ يَنصُرْكُمْ وَيُثَبِّتْ أَقْدَامَكُمْ )) .
       والدفاع عن الإسلام وحماية الدين ونصرة الحق ميادين تحتاج إلى شجاعة وقوة وجهاد ونضال فلا تغتصب أرض الإسلام فى أى مكان ولا تنتهك مقدساته ولا يعتدى أحد على حرماته ولا تضيع حقوق أهله .
الأمر كله يحتاج إلى جهاد بالكلمة وجهاد بالنفس وجهاد بالمال كل حسب مايحمل من أمانة ومسئولية ولنا فى ذلك من رسول الله صلى الله عليه وسلم الأسوة الحسنة حيث كان أشجع الناس قال "على"رضى الله عنه " لقد رأيتنى يوم بدر ونحن نلوذ بالنبى صلى الله عليه وسلم وهو أقربنا إلى العدو وكان من أشد الناس يومئذ بأسا " وفال أيضا " كنا إذا احمر البأس ولقى القومُ القومَ اتقينا برسول الله صلى الله عليه وسلم فما يكون أحد أقرب إلى العدو منه " ولما غشيه المشركون نزل عن بغلته فجعل يقول : (( أنا النبى لا كذب أنا ابن عبد المطلب )) فما رئي يومئذ أحد أشد منه .
       وصاح أبو بكر رضى الله عنه بعد توليه الخلافة وفى حرب الردة " والله لا ينقص هذا الدين وأنا حى " . وقال : (( والله لو منعونى عقال بعير كانوا يؤدونه للنبى صلى الله عليه وسلم لقاتلتهم عليه )).
       إنها شجاعة القيادة !!!! القائد دائما فى المقدمة وليس فى غرفة عمليات يعطى الأوامر وهو بمنجى عن السهام نقولها لكل الحكام - حكام المسلمين- عامة والعرب خاصة .... الأقصى ما زال جريحا والقدس  تتعرض لهجمة كبرى والجهاد فى سبيلهما يصبح فرضا وكل حسبما يستطيع من جهد ومشاركة فى سبيل الدفاع عن الحق - عن الأرض -عن العرض - عن المقدسات - عن الإسلام .
فما ضاع حق لم ينم عنه أهله  ....  ولا ناله فى العالمين مقصرُ
لا ينبغى أن نبكى كالنساء حينما ضاعت الأندلس !!!! ألا بعدا وسحقا للمهازيل - ألا تعسا للعملاء والخائنين ألا لعنة الله على الظالمين . اللهم إنك تعلم أنى لا أملك إلا الكلمة فاجعلها فى سبيلك وحسبى أنت ونعم الوكيل .


إعداد : الشيخ شحاته محمد  كتابه أيمن شحاته
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://shehataelawagy.lolbb.com
 
الأقصى جريح والقدس فى مهب الريح
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الشيخ شحاته العوجى :: مواكبة الأحداث :: مواكبة الأحداث-
انتقل الى: