الموفع الرسمى للشيخ شحاته العوجى
 
البوايةالرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلالسيرة الذاتية للشيخدخول

شاطر | 
 

 ودائما ينتهى الباطل بالخزى والخسران

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
shehata elawagy
Admin
Admin
avatar

عدد المساهمات : 230
تاريخ التسجيل : 13/11/2012
الموقع : www.shehataelawagy.lolbb.com

مُساهمةموضوع: ودائما ينتهى الباطل بالخزى والخسران   الجمعة يناير 29, 2016 8:37 pm

ودائما ينتهى الباطل بالخزى والخسران
 
قصة صراع بين الحق والباطل تنتهى بانتصار الحق ويكون الباطل زهوقا .
لأن الحق دائما أبلج و الباطل أدلج أو لجلج أى شديد الظلمة ولا حجة له .
انتهت المناظرة , وعدل قوم إبراهيم عليه السلام عن الجدل وانقطعوا وغلبوا ولم تبق لهم حجة فاستعملوا قوتهم وسلطانهم لينصروا ما هم عليه من سفههم وطغيانهم فكاد لهم الرب جل جلاله وأعلى كلمته ودينه وبرهانه , كما قال تعالى : 
(( قَالُواْ حَرّقُوهُ وَانصُرُوَاْ آلِهَتَكُمْ إِن كُنتُمْ فَاعِلِينَ * قُلْنَا يَا نَارُ كُونِي بَرْداً وَسَلاَمَا عَلَىَ إِبْرَاهِيمَ * وَأَرَادُواْ بِهِ كَيْداً فَجَعَلْنَاهُمُ الأخْسَرِينَ )) .
لقد شرع أهل الباطل وعبدة الأصنام يجمعون حطبا من كل مكان ومكثو ا مدة على ذلك حتى إن المرأة كان إذا مرضت تنذر إن عوفيت لتحملن حطبا لحريق إبراهيم .
ووضعوا الحطب وأطلقوا النار فاضطرمت وتأججت والتهبت وعلا شررها .. شرر لم ير مثله ثم وضعوا إبراهيم عليه السلام فى كفة المنجنيق .. صنعه لهم رجل يقال له (( هيزن ))  وكان أول من صنع المنجنيق ؛ فخسف الله به الأرض فهو يتجلجل فيها الي يوم القيامه .
ثم قيدوا إبراهيم وكتفوه وهو يقول : لا إله إلا أنت سبحانك رب العالمين لك الحمد ولك الملك لا شريك لك فلما وضعوه وألقوه قال (( حسبنا الله ونعم الوكيل  )) .
وقالها محمد - صلي الله عليه وسلم - حين قيل له 
(( الَّذِينَ قَالَ لَهُمُ النَّاسُ إِنَّ النَّاسَ قَدْ جَمَعُواْ لَكُمْ فَاخْشَوْهُمْ فَزَادَهُمْ إِيمَاناً وَقَالُواْ حَسْبُنَا اللّهُ وَنِعْمَ الْوَكِيلُ * فَانقَلَبُواْ بِنِعْمَةٍ مِّنَ اللّهِ وَفَضْلٍ لَّمْ يَمْسَسْهُمْ سُوءٌ وَاتَّبَعُواْ رِضْوَانَ اللّهِ وَاللّهُ ذُو فَضْلٍ عَظِيم )) .
وعن أبى هريرة قال قال : صلى الله عليه وسلم لما ألقي إبراهيم فى النار قال اللهم  إنك فى السماء واحد وأنا فى الأرض واحد أعبدك .
وقال بعض السلف إن جبريل عرض له فى الهواء وقال له ألك حاجة ؟
فقال أما إليك فلا .
وعن سعيد بن جبير قال : جعل ملك المطر يقول : متى أومر فأرسل المطر ؟
فكان أمر الله أسرع (( قُلْنَا يَا نَارُ كُونِي بَرْداً وَسَلاَمَا عَلَىَ إِبْرَاهِيمَ * وَأَرَادُواْ بِهِ كَيْداً فَجَعَلْنَاهُمُ الأخْسَرِينَ )) .
قال على رضى الله عنه : أى لا تضريه . وقيل لم ينتفع أهل الأرض يومها بنار , ولم تحرق سوى وثاقه .
وقال الضحاك : يروى أن جبريل كان يمسح عنه عرقه وكان معه أيضا ملك الظل وصار إبراهيم حوله نار وهو فى روضة خضراء والناس ينظرون ولا يقدرون على الوصول إليها .
وقال أبو هريرة : أحسن كلمة قالها أبو إبراهيم إذ قال لما رأى ولده على تلك الحال نعم الرب ربك يا إبراهيم !!
وروى عن عكرمة أن أم إبراهيم نظرت إلى ابنها فنادته بابنى إنى أريد أن أجئ إليك فادع الله أن ينجينى من حر النار حولك قال نعم فأقبلت إليه لا يمسها حر النار فلما وصلت إليه اعتنقته وقبلته ثم عادت  (( وَأَرَادُوا بِهِ كَيْدًا فَجَعَلْنَاهُمُ الْأَخْسَرِينَ )) .
هى نهاية الباطل خسران فى الدنيا وخزى وعذاب فى الآخرة وانتصار للحق وأهله .
خواطر وتسبيحات :-
سبحان من سلب من النار قوة الإحراق  
وسبحان من سلب من السكين قوة القطع
وسبحان من سلب من الماء قوة الإغراق
إنها طلاقة القدرة لله تحفظ أنبياءه وأصفياءه وكان حق علينا نصر المؤمنين .
أعداد : الشيخ شحاته .         19 ربيع الآخر 1437 هـ
كتابة أيمن شحاته .             29/1/2016 م
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://shehataelawagy.lolbb.com
 
ودائما ينتهى الباطل بالخزى والخسران
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الشيخ شحاته العوجى :: القصص والمواعظ والحكم :: القصص والمواعظ والحكم-
انتقل الى: